أخبار

إطلاق نار داخل كنيسة في تكساس ومقتل خادمها

الشرطة تطارد الفاعل وتلقي القبض عليه

أعلنت السلطات في ولاية تكساس الأمريكية عن مقتل قسّ وإصابة آخرين بعد أن أطلق أحد الأشخاص الناس داخل كنيسة شرق الولاية.

وفي التفاصيل التي أوردها قائد شرطة المقاطعة “لاري سميث”، أنّ راعي كنيسة  ستارفيل في “وينونا” عثر على رجل يختبىء في حمام الكنيسة فواجهه القس بمسدس، لكنّ الرجل استطاع انتشال المسدس من يد القس وأرداه على الفور وأطلق النار على ضخص آخر، وقام بعدها بسرقة سيارة من ساحة الكنيسة والفرار بها.

وأضاف قائد الشرطة أنّ الشرطة طاردت القاتل وأصابته بطلقات نارية وألقت القبض عليه في مدينة مارشال وهو يخضع للتحقيق لمعرفة خلفيات دخولة الكنيسة.

الجريمة وقعت في كنيسة ستارفيل الميثودية شرق دالاس، ووعد حاكم تكساس بتحقيق العدالة لأسرتي القتيل والمصاب.

هذا وعادت الشرطة وأكّدت أنّ المجرم كان قد فرّ ليل السبت من قوى الأمن ودخل الكنيسة عندما وجده القس صباح الأحد مختبئاً في الحمام.

ليست المرّة الأولى التي تشهد فيها أمريكا جرائم بشعة سيما داخل الكنائس، القس الذي حاول الدفاع عن نفسه والاتصال بالشرطة، فاجأه المجرم بالانقضاض عليه ونزع المسدس من يده وقتله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى